Close Menu

ما هو غسيل الكلى ومتى أبدأ؟

ما هو غسيل الكلى؟

غسيل الكلى هو علاج يساعد على التخلص من الفضلات والسوائل الزائدة من الدم.

إذا كنت أعاني من مرض في الكلى، هل سأحتاج إلى غسيل الكلى؟

في المراحل المبكرة من مرض الكلى المزمن (CKD)، لا تحتاج لغسيل الكلى. ويمكن أن تستمر مراحل مرض الكلى المزمن لسنوات عديدة. ولكن إذا أصيبت الكلى بالفشل (المرحلة الخامسة من مرض الكلى المزمن)، فسوف تحتاج إلى غسيل الكلى أو زرع الكلى من أجل البقاء على قيد الحياة.

متى يجب بدء غسيل الكلى؟

من المستحسن أن تبدأ غسيل الكلى عندما تنخفض وظائف الكلى الخاصة بك إلى 15 بالمائة أو أقل أو إذا كان لديك أعراض حادة بسبب أمراض الكلى، مثل ضيق في التنفس أو تعب أو تشنجات في العضلات أو غثيان أو قيء. وسوف يساعدك طبيبك على أن تقرر متى تبدأ غسيل الكلى، حسب الأعراض ونتائج الفحوصات المخبرية التي تقيس كفاءة وظائف الكلى المتبقية.

وإذا لم تكن هناك أية أعراض، فقد تستطيع الانتظار لبدء غسيل الكلى. وحيث إن الفشل الكلوي المزمن غالبًا ما يحدث ببطء، فأحيانا لا يعرف الشخص حتى مدى السوء الذي وصلت إليه حالته إلى أن يبدأ غسيل الكلى ويبدأ الشعور بالتحسن كثيرًا.

ومن المهم البدء في الاستعداد لغسيل الكلى أو زرع الكلى قبلها بوقت كافٍ، فعندما يصل مرض الكلى إلى المرحلة الرابعة (الإصابة الحادة، مع معدل ترشيح كبيبي أو GFR أقل من 30 مل في الدقيقة). وسوف تساعدك معرفة أنواع غسيل الكلى وخيارات زرع الكلى المتاحة على اتخاذ القرار الأنسب لعلاجك. وأي نوع من أنواع غسيل الكلى يتطلب عملية جراحية للسماح بتوصيل العلاج، وينبغي أن يتم ذلك في وقت مبكر لإتاحة الوقت لالتئام الجرح قبل أن بدء غسيل الكلى.

بمجرد أن أخضع لغسيل الكلى، هل ستتحسن كليتاي؟

تتوقف احتمالات تحسن الكليتين على سبب الفشل الكلوي. حيث ينقسم الفشل الكلوي إلى فئتين بشكل عام، الفشل الكلوي الحاد والمزمن. الفشل الكلوي الحاد (أو المفاجئ) يكون مؤقت في كثير من الأحيان. وفي حالات الفشل الكلوي المزمن، لا تشفى الكلى عادةً.

وفي الفشل الكلوي الحاد، عندما تتوقف الكليتين عن العمل بسبب الإجهاد المفاجئ، يمكن أن تعود وظائف الكلى للعمل. ولكن عندما يكون التلف الذي لحق بالكلى مستمرًا وتدريجيًا على مدى عدة سنوات، كما هو الحال في مرض الكلى المزمن (CKD)، فعادة لا تتحسن الكليتان. وعندما يتطور مرض الكلى المزمن إلى المراحل الأخيرة من المرض الكلوي (ESRD)، يعتبر المرض غير قابل للشفاء.

الأسباب المعتادة للفشل الكلوي الحاد (المفاجئ)

  • عدم إمداد الكليتين بالدم الكافِ
  • احتباس البول
  • التفاعلات مع المواد المسببة للحساسية أو المواد السامة أو هجوم المناعة الذاتية الحاد على الكلى

الأسباب المعتادة للفشل الكلوي المزمن (التدريجي)1

  • النوع الأول والنوع الثاني من مرض السكري
  • أمراض ضغط الدم المرتفع
  • التهاب كبيبات الكلى (التهاب الكبيبات، وهي المجموعات الصغيرة من الأوعية الدموية التي تنقي الدم)
  • مرض الكلى المتعدد الكيسات
  • هجوم المناعة الذاتية على المدى الطويل على الكلى
  • التهاب المسالك البولية لفترة طويلة

إذا لم يتم تشخيص مرض الكلى المزمن إلى أن تصل إلى مرحلة الحاجة إلى غسيل الكلى أو زرع الكلى، فإن الأمر قد يبدو مفاجئًا لك. إلا أن الإصابات التدريجية للكليتين والتي حدثت على مدى عدة سنوات قد أحدثت تلفًا دائمًا.

وإذا كنت مصابًا بفشل كلوي حاد، فقد تحتاج لغسيل الكلى لبضعة أيام أو أسابيع لحين تعافي الكليتين. وفي حالة تلف الكليتين بشكل سيئ للغاية تعجز معه عن استعادة وظيفتهما، فسوف تحتاج لغسيل كلى على المدى الطويل أو زرع كلى للبقاء على قيد الحياة.

وإذا ظهرت علامات تعافي الكليتين، تحدث مع طبيبك لمعرفة ما إذا كان هذا الأمر صحيحًا. ويمكن أن تحدد الاختبارات ما إذا كانت وظائف الكلى قد تحسنت.

1. [المؤسسة الوطنية للكلى، www.kidney.org]

Back to Top