Close Menu

تقييم المخاطر

هل يمكن أن تكون أنت أو أي شخص يهمك عرضة للإصابة بأمراض الكلى المزمنة (CKD)؟ هناك ما يقرب من 1.4 مليون شخص في جميع أنحاء العالم يخضعون لغسيل الكلى لعلاج أمراض الكلى المزمنة1. وهناك الكثير من الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بالمرض ولكنهم حتى لا يعرفون ذلك. وتشمل عوامل العرضة للإصابة ما يلي:

  • مرض السكري
  • أمراض ضغط الدم المرتفع
  • أمراض القلب والشرايين
  • تاريخ وراثي للإصابة بأمراض الكلى
  • الأشخاص الذين يبلغون من العمر 55 عامًا أو أكثر

إذا كنت من المعرضين للإصابة بأمراض الكلى، عليك بترتيب موعد لإجراء فحص للكلى لدى طبيبك العام كجزء من الفحص المقبل. وتقدم بعض الأماكن أيضًا عمليات فحص مجانية.

خذ هذا الإختبار القصير لمعرفة ما إذا كنت في خطر لمرض الكلى.
خذ الاخنبار

كيف أعرف ما إذا كنت مصابًا بأمراض الكلى؟

يمكن اكتشاف أمراض الكلى من خلال الفحوصات المخبرية أو من خلال الأعراض التي يشعر بها الشخص. حيث تشير المستويات العالية من الكرياتينين واليوريا في الدم أو المستويات العالية من البروتين في البول إلى وجود أمراض بالكلى. ويتعين أن يخضع مرضى السكري لاختبار البول مرة كل سنة لفحص نسبة الألبومين، وكميات البروتين الصغيرة التي لا تظهر في اختبارات بروتين البول العادية.

ماذا عليّ أن أفعل إذا كانت لدي علامات الإصابة بأمراض الكلى؟

بعد إجراء الفحوصات الأساسية، إذا كانت لديك أية علامات للإصابة بأمراض الكلى، يجب عليك أن تطلب إحالتك إلى إخصائي أمراض الكلى، وهو الطبيب المختص بعلاج أمراض الكلى. وسوف يقوم إخصائي أمراض الكلى بتقييم الحالة ثم يطلب منك الالتزام بتناول بعض الأدوية أو تغيير نمط حياتك للمساعدة في إبطاء تطور مرض الكلى لديك.

1. [نشرة منظمة الصحة العالمية، المجلد 86. رقم 3، مارس 2008، 161-240]

Back to Top